الفريق علي محسن الأحمر الرجل الأكثر غموضا وإثارة في اليمن يكشف معلومات هامة عن #عاصفه_انقاذ_اليمن ونهاية عفاش والحوثي          وردنا الان .. عملية استخباراتية وعسكرية نوعية واحترافية تتمكن من اعتقال الرجل الثاني في تنظيم القاعدة المكنى ابوعلي الصيعري          عاجل .. تفاصيل ما يحدث الان بالقرب من مطار صنعاء الدولي .. انفجارات عنيفة وشظايا تغطي سماء المنطقة .. صور وتفاصيل خاصة          فيديو مروع.. سائق شاحنة يدهس سيارة على متنها عائلة دون توقف بالرياض! (شاهد)          عاجل ..سيارات الاسعاف تتوجة الان نحو المطار وبني حشيش .. ماهو المعسكر الذي دكة طيران التحالف قبل قليل .. وما حجم ترسانته العسكرية ؟ ( تفاصيل خاصة )          موقع جنوبي يفجر مفاجأة مدوية .. هذا هو القائد العسكري الانفصالي الذي باع الوزير الصبيحي ومعسكر العند للحوثيين ب380 الف دولار...تفاصيل وكواليس تنشر لأول مرة ( صورة )          تفاصيل خطيرة .، صالح ينجح في إبرام صفقة سياسية تتضمن القضاء على الحوثي          وردنا الان .. قبائل أرحب وطوق صنعاء تصفع لحوثيين والمخلوع وتحسم موقفها           المبادرة الأهلية لرصف الطرقات في مديرية فرع العدين .. قصة نجاح (صور)          شاهد بالصور : مدينة محافظ عدن ومدير أمنها تتمرد على التحالف وتعلن الولاء لإيران          من هو القيادي_الحوثي "الهاشمي" الذي ضحت الجماعة بـ30 قتيلا_من_مقاتليها "القبائل" لاستعادة_جثته في نهم؟!          نائب للرئيس واعتراف بشرعية هادي وتسليم السلاح.. ولد الشيخ يبشر اليمنيين بالتوصل لحل للأزمة وموافقة الحوثيين          عاجل. . قتلى وجرحى من الجيش الوطني في قصف حوثي على معسكر كوفل بمأرب"تفاصيل"          حلم فتاة وشاب دخول “القفص الذهبي” في قطر ينتهي بهذه الطريقة الصادمة           قاتل العمودي خدعه بـ"رقيه" وهرب بتاكسي وكشفته السجائر (القصة كاملة)          كيف كانت ردة فعل "ترامب" بعد اعتقال حراسة البيت الأبيض لأحد أصدقائه؟! (شاهد)
الأوقات المختارة
المصدر:  جمال أنعم         2/10/2016  

 

 

 

 

 

 

 

الزمنُ عند اللهِ مراتبُ وأفضلياتٌ.. تتباينُ الأوقاتُ في القيمة.. ثمّةَ وقتٌ أفضلَ من وقت..
الليلُ مدارجُ، والنهارُ درجات.. "ومن الليلِ فتهجد ْ به نافلةًلك"، "كانوا قليلاً من الليلِ ما يهجعون وبالأسحار هم يستغفرون"، "قُمِ الليلَ إلا قليلا"، "واذكر اسمَ ربِّك بُكرةًوأصيلا"، "وقرآن الفجرِ إنّ قرآن الفجرِ كانَ مشهودا "..كثيرة هي الآيات التي تؤكدُ تمايُزُالأوقاتِ وتفاوُتِها في القدْرِ والأجر .. أيّامُنا تشبهنا تماماً.. فيها مِن أرواحِنا الكثيرُ.. بيننا والزمنُ أُخُوةٌ في الخَلْقِ، وللرُّوح حساسيتُها الخاصةُ تجاهَ الأوقات، وهي حساسيةٌ قائمةٌعلى التأثيرِ المتبادلِ.. هناك وقت للروحِ وروح للوقت .الوقت والروح متلازمان ..


يستثيرُ الغروبُ مشاعرَ غُاربة تستدعي ذكراً خاصاً مؤنِساً يُطامِنُ استِيحَاشًاتنا لحظة التبدل تلك حيث ومثله يوقظ الشروق فينا الكثير من الحياة والمشاعر ,


وللفجرِ أشواقُهُ ودَفْقُهُ النوراتي ، وللأسحَارِ أسرارُهاو قُطوفُها الدانيةٌلأهلِ القُرب.
وللَّيلِ على النَّفسِ سلطانٌ، ولها فيه جَيَشَانُ أُنْسٍ ،هدأة ، سكونٌ قلق، مواجيد أرق ،
الليل مجمع رغاب , إهانات مستعادة , هناءة وسُبات, راحةٌ ،اطمئنان .. الليلُ موئل الروح ، سكن حميم ، فيه تعودُ وتأوي إلى مواطن البراءة، وفيه تنزع أقنعةُ النهار، تتخففُ من سطوة النظرات المحدقة والمتلصِّصَة.. الليلُ زمنٌ أثيرٌ يوفِّرُإمكانيةَ التوحُّدِ والانفراد، يوفِّرُ الاستتار، يوقِظُ فينا الملائكةَ والشياطين، يوفر إمكانية الاختيار بعيداً عن الرُّقَباء، بين سقوطٍ في الظُّلْمةِ أو الارتفاعِ إلى النورِ، الليلُ رهان كبيرٌ يكتسبُ قيمتَهُ بقدرِ ما يُثيرُ ويستثيرُ من إمكانيةِ الطاعةِ وبواعثَ العصيان..


لمَ يُريدُك مولاك في هذِهِ الساعةِ المتأخرةِ، في هذه الأوقات بالذات ؟ لِمَ يطلبُكَ الآن!؟.. لِمَاذا يُعْطِي لهذا الوقتِ أفضلية خاصةً!!.. أليس بقدر ما يخلُقُ على مستوى الروح والجسد، بحيث يصير الإقبالُ على الله امتيازَ مُحبٍّ صادق يؤكدُ خصوصيةَ العلاقَةِ، تفَرُّدَها، تَسامِيْها، عُمْقَها، حميميتِها.. 


هي الأوقاتُ المختارةُ للحب المختار، الوقتُ الخالصُ للمحبةِ الخالصةِ، الوقتُ الغالي للأغلى، الوقتُ الحبيبُ للأحبِّ.. هي إذاً أوقاتٌ خاصةٌ تختبرُخصوصيةَ علاقتِنا بالله، ومن ثمَّ بأنفُسنا والوجود.. فيها نكونُ أكثرَ تناغُماً وتوافقاً، أكثرَ قُرْباً وتآلفاً، أكثرَانصباباً في المُراد.. لكلِّ وقتٍ شجنُهُ ورفيفه ،خفْقُهُ، روحُهُ ورائحتُهُ، أسَاهُ وشَجْوُهُ، شاعريّتُهُ.. لكلِّ وقتٍ طاقته واستثارتُه.. درجتُهُ عندَ الله، ولكلٍّ درجاتٌ هي بقدْرِ صعُودِنا في مدارجِ الزَّمان، وقبضِنا على تلك اللحظاتِ الحساسةِ المكتنزةِ بطاقةِ الحياة..


  مواضيع متعلقة

اتذكر يوم 21 فبراير !!!

إذاعة صنعاء مسيرة تتجدد !!!  بقلم  أ. صلاح علي القادري

ثورات الربيع وأسباب اﻹنتكاسة (1)

ًًحلب وجع لا ينتهي " تقاسيم"

باسندوه : قدوة المسؤولية ورجل المدنية والتوافق

نكف من طراز جديد

قراءة في تقرير منظمة مواطنة "فصول من جحيم"

تفكيك خريطة كيري اليمنية!

عن الإسلام السياسي

اليمن والمبادرات الدولية

الموقف من الخارطة

شر خلف (ولد الشيخ ) ، لشر سلف (بن عمر )

أصل الجمرة

المنطقة الرمادية !

الدخلاء!

نوبل بلا أدب ولا نقد

إلى المحايدين ونشطاء الغفلة !

رسالة أب الي إبنته شردته الحرب ومنعته من حضور زفاف إبنته

التنظيم الدولي الإيراني في مجلس حقوق الإنسان

ال14 من أكتوبر قصة حياة وثورة شعب عظيم