ظهور جديد ومريب .. "خالد بحاح" يهاجم قيادات حزب المؤتمر في صنعاء و عدن و يطلق عليهم هذا الوصف المشين (تفاصيل)          إنهيار مليشيا الحوثي في الجبهات .. يجعل إيران تقوم بهذا الأمر في العاصمة صنعاء لتفادي هزيمتها فيها "تفاصيل"          صحيفة سعودية ... الحسم خلال الأسابيع القليلة القادمة و الجيش يدفع بألوية عسكرية جديدة صوب صنعاء (تفاصيل)          هذا ما قاله "هاني بن بريك" و اثار غضب اليمنيين بشأن تحرير بيحان (تفاصيل)          شاهد بالصورة .. قيادي حوثي كبير يلقى مصرعه في بيحان          أول تصريح لرئيس حزب الإصلاح بعد لقائه بقيادات السعودية والإمارات .. بشأن تحرير العاصمة صنعاء (تفاصيل)          تفاصيل هامة لما دار بين "ولد الشيخ" و قيادات حزب المؤتمر في أبو ظبي          في اقوى انتقاد للحوثيين ..هذا ما قاله السفير الامريكي لدى اليمن " ماثيو " !          ناصري قديم صديق للإصلاح مرحب به عند الحراك .. من هو مهندس انتصارات «شبوة» وقائد معارك التحرير؟            وردنا الان .. إنتصارات ساحقة وتقدم كبير متسارع للجيش الوطني شرق العاصمة صنعاء "تفاصيل"          لأول مرة .. شيخ قبلي يكشف لصحيفة سعودية عن مكان اختباء العميد طارق صالح           لقطع "رأس الأفعى" .. تعزيزات عسكرية ضخمة تصل الى معقل الحوثيين في صعدة           الكاتب اليمني محمد جميح يكشف بالإسم عن الشخص الذي خان صالح واخترق مواقع المؤتمر          السلطان العرادة .. ومأرب الحضارة الحاضرة          وزارة الاوقاف والارشاد تصدر تعميما هاما لخطباء المساجد           رجل الأعمال اليمني فؤاد هائل سعيد ينجح في احتواء مشاكل 30 الف مقيم يمني بماليزيا (تفاصيل)
الامتناع عن الحج.. إيران تفشل في فرض "خطوط حمراء" على السعودية
المصدر:  يمن جارديان-هافينغتون بوست         12/5/2016  

أعلنت إيران، الخميس 12 مايو/أيار 2016، مقاطعتها لشعيرة الحج لهذا العام، مبررة موقفها برفض السعودية تلبية شروطها بشأن مواطنيها الحجاج، فيما يرى خبراء سعوديون أن طهران تسعى إلى تشويه صورة السعودية أمام المجتمع الإيراني، وترغب في استغلال ملف هذه الشعيرة الدينية لتحقيق ذلك.

وزير الثقافة الإيراني علي جنتي، أعلن اليوم أن "الظروف غير مهيأة" ليؤدي الإيرانيون الحج إلى مكة المكرمة في نهاية الصيف ".

جنتي قال في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن "الظروف غير مهيأة وفات الأوان الآن"، متهماً السعودية بعرقلة جلسات تنظيم الحج بين البلدين.

 

4 خطوط حمراء

 

الجانب السعودي تجاهل 20 مقترحاً و4 خطوط حمراء كانت طهران قد تقدمت بها في وقت سابق تتعلق بحج الإيرانيين, وفقاً لجنتي.

الخطوط الحمراء الأربعة، بحسب رئيس مؤسسة الحج والزيارة الإيراني سعيد أوحدي تدور حول الاستفادة من أسطول الملاحة الجوية الإيرانية، وطريقة إصدار تأشيرات الزيارة، والاستفادة من الخدمات القنصلية، والحفاظ على كرامة وأمن الحاج الإيرانيين"، على حد قوله

جنتي قال إن "رئيس منظمة الحج عقد 4 جلسات مع وزير الحج السعودي ولم توافق الرياض على مقترحاتنا بشأن التأشيرة والنقل الجوي وتوفير أمن الحجاج".

وأضاف أن "المسؤولين السعوديين لم يعدوا بمنح التأشيرة للحجاج الإيرانيين ورأوا أنه على الحجاج الإيرانيين التوجه إلى بلد ثالث للحصول على التأشيرة ما يشير إلى عدم توفر الظروف لأداء مناسك الحج".

 

طرف ثالث

 

مدير مركز الخليج العربي للدراسات الإيرانية د.محمد السلمي، قال لـ"هافينغتون بوست عربي" تعقيباً على التصريحات الإيرانية، إن طهران تحاول وضع العراقيل وتسعى للخروج من المأزق من خلال الرمي بالكره في الملعب السعودي.

وأضاف السلمي أن موقف الرياض كان واضحاً منذ البداية، وأعلنت أن التأشيرات الخاصة بالحجاج الإيرانيين يمكن الحصول عليها عن طريق طرف ثالث بسبب عدم وجود علاقات دبلوماسية بين البلدين، وهذا الأمر متعارف عليه دولياً.

واعتبر السلمي أن ايران تسعى إلى تشويه صورة السعودية أمام المجتمع الايراني ولذا ترغب في استغلال ملف هذه الشعيرة الدينية لتحقيق ذلك.

رئيس مؤسسة الحج والزيارة الإيراني كان قد أعلن، في 18 أبريل/ نيسان الماضي، أن إيران والسعودية توصلتا إلى اتفاق حول "أمن حجاج هذا العام"، ولكنه أشار إلى أن ما وصفه بـ"مشكلة تأشيرات دخول الإيرانيين إلى السعودية" لا تزال قائمة.

من جهاتها أكدت وزارة الحج السعودية في حينه استضافة وفد مكتب حجاج إيران برئاسة سعيد أوحدي وقالت إن "المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعبا ترحب وتسعد بجميع الحجاج والمعتمرين والزوار والقادمين من جميع دول العالم بما فيها جمهورية إيران لأداء نسكهم بكل يسهر وسهولة".

كما أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في وقت سابق أن الحجاج الإيرانيين لا يزالون محل ترحيب لزيارة الأماكن المقدسة في المملكة، سواء للحج أم العمرة.

وكانت الرياض قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع ايران في الثالث من يناير/كانون الثاني، بعد يوم واحد من قيام محتجين ايرانيين باقتحام واضرام النار في مقر السفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد للتعبير عن غضبهم من اعدام السعودية رجل الدين السعودي الشيعي نمر النمر.


  مواضيع متعلقة

ملياري ريال إيرادات الحوثيين من فارق بيع الغاز للمواطنيين في أقل من شهر

الحوثيون يفجرون منزل ناشط حقوقي في نهم شمال شرق العاصمة صنعاء

الجبير يؤكد على أهمية السعي لإيجاد حل في اليمن مبني على المرجعيات الثلاث

"خريج التوك توك" في حالة ذعر.. يخفي أسرته ومكانه ولا يريد مقابلة رئيس الوزراء

الضحايا الجدد على طرق التهريب! (تقرير خاص )

أين دُفن القذافي؟: عائلته تعرض 25 مليون دولار على الرجل الذي يعرف موضع قبره.. فماذا كان ردّه؟

مذبحة "صبرا وشاتيلا".. 34 عاماً والمجرمون بلا عقاب

شرعية الحوثي المفقودة.. عزلة لا يكسرها الدعم الإيراني

كيف تصل الصواريخ الروسية إلى أيدي الحوثيين؟

دلالات زيارة نائب رئيس الجمهورية لمحافظة شبوة ! هل نحن أمام حسم عسكري ؟!

فتاة سعودية تحلم بالانضمام لوكالة "ناسا".. حصدت 5 ميداليات ذهبية في أكبر معرضٍ عالمي للاختراعات

ما هي حدود التدخل الإيراني في الصراع الدائر في اليمن ؟

الزميل " محمد مصطفى الشرعبي " يحتفل بزفافه اليوم

مقتل امام مسجد ومساعده بالرصاص بالقرب من جامع الفرقان في نيويورك

الدول الاربع الكبرى تفاجئ الانقلابيين بهذا الاتفاق وتربك حساباتهم .. وحكومة الشرعية تقلب الطاولة

راغب علامة: كنت أتناول العشاء بالقرب من مكان هجوم نيس

في حادثة غريبة : معلمة سعودية تفاجئ زوجها وتهدية "سيارة" آخر موديل و "فيلا" لهذا السبب "صور"

لهذا السبب تم الافراج عن سيف الاسلام القذافي !!

اليمن والسعودية ودول أخرى تعلن موعد أول أيام عيد الفطر المبارك ( أسماء الدول )

في تعز....معاناة تجعل الولدان شيبا