رئيس الجمهورية يعود الى الرياض قادماً من الولايات المتحدة الامريكية          وزير الأوقاف يتلقى برقية إشادة من وزير الحج السعودي ٠٠ويؤكد فتح باب العمرة لليمنيين لهذا العام          بحضور دولة رئيس الوزراء .. وزارة الأوقاف والإرشاد تنظم لقاءً موسعاً لعلماء ودعاة وخطباء عدن          ملياري ريال إيرادات الحوثيين من فارق بيع الغاز للمواطنيين في أقل من شهر          12 قتيلا و26 جريحا مدنيا بتعز خلال اكتوبر المنصرم          مصافي عدن تستعد لبدء المرحلة الثانية من مشروع محطة الكهرباء          هذا ما حدث للصحافيتين الفرنسيتين من الميليشيات في اليمن          وزير الأوقاف والإرشاد يدعو للتلاحم والترابط خلف المشروع الوطني في مواجهة الانقلاب          الحوثيون يفجرون منزل ناشط حقوقي في نهم شمال شرق العاصمة صنعاء          هبوط عملة إيران يجبر التجار على وقف بيع عملات أجنبية          الجبير يوجه رسالة إلى إيران: "طفح الكيل"          اجتماع برئاسة رئيس الوزراء يقر استئناف العمل في قطاع النجارة بالمؤسسة الاقتصادية في عدن          ترامب يحث مجلس الأمن على تجديد التحقيق الخاص بأسلحة سوريا الكيماوية          وكيل وزارة الصحة الحيدري يتفقد سير العمل بمستشفى مارب العسكري          عاجل: محافظ عدن يقدم استقالته للرئيس هادي "نص الرسالة"          المهندس يحيي المرقب في سجون الانقلابيين للعام الثاني على التوالي
لأننا من تعز !!
المصدر:  بسام سعيد         8/5/2016  

 

 

 

 

 

 

 

لم تعد صنعاء عاصمة كل اليمنيين. كل شيء يتنفس الموت، بعد أن أجبرونا على تنفس الباروت،الحوثيين لازالون يتحدثون عن الكرامة والعزة يتحدثون عن التحرر، والثورة،بشعاراتهم ولافتاتتهم الكبرى،يحاولون تأليه قائدهم الذين يزعمون بأنه نبت وزرع بالقرأن.


عن أي قران، يتحدث هؤلاء،هنا في صنعاء يا أمي يسعى الحوثيين إلى جعلنا، غير قادرين على الكلام أو التعبير عما نشعر ونحس به، لا يحبون أن نكتب عن أوضاعنا وأحلامنا الضائعة، لايحبون وهم يسمعونا نحكي عن انكسارتنا، أوجاعنا، وماهية حروبهم التي يخوضونها تحت يفاطات ومفاهيم لم تجدي بشيء.

  فقط يا أمي يستخدمونها كمسوغات تساعدهم في نشر لغة القتل،والاعتداء على كل من يعارضهم.
حتى الأنين يا أمي ممنوع على أي أحد يريد أن يبكي أو يفرح أو يصرخ في الشارع يحتجزوه..


لأننا من تعز يا أمي، يجب أن نموت. هكذا يعتقدون واجب عليهم قتالنا ونهبنا وتكميم افواهنا حتى وإن كنا صامتين ملتزمين بيوتنا،تقتحم في ظلمة الليل، يختطفون الكبار، ويخيفون الصغار.


 هكذا دينهم وقرأنهم ومسيرتهم الشيطانية، تخبرهم وتسيرهم.


لأننا من تعز يا أمي فحقوقنا في الحياة،الحرية،التفكير، ليست موجودة ولم ينص عليها قرأنهم ومسيرتهم الممسوخة،  بل أجازت لهم إذلالنا في كل مكان. أيضا يعتقدون و يقولون أنه يحق لهم وحدهم الرسمين الحديث عن الله والرسول..
ياأمي،الحوثيين يحاربون التعليم، فقد اغلقوا الجامعات، والمدارس والمعاهد حتى مساجد الله اغلقوها لأن من يخطب فيها الناس من تعز..


لأننا من تعز يجب أن نتعرض لأقسى  ضروب الإذلال والتعذيب والنهب، والقتل والتشريد، هكذا هم يعتقدون نستحق كل ذلك، لأننا من تعز، نستحق  الحصار، تلغيم اجسادنا وتفجير بيوتنا، وتجريدنا من أملاكنا.
يا أمي، عندما عجزوا عن إركاعنا،تجويعنا وإخضاعنا،بالرشاشات والدبابات والنيران ذهبوا إلى طردنا من عدن المهشمة، عدن المغتصبة منذ أن عرفتها وبدأت أسمع اسمها، تلك هي عدن تتعرض لضرباتهم وممارساتهم غير المشروعة. لم يكتفوا بذلك، يا أمي اليوم يقولون: عدن طردت 1000 عامل وموظف، ليس لأنهم شمالين، بل لأنهم من تعز.
ينقسمون، يتصارعون، يتحاربون، لكن تعز تفضح مسرحياتهم. تعز ستبقى طاردة للنوم من أعينهم. عندما يلعبون بعيدا عن الشعب، تعز تكشفهم. عندما يتفقون على الشر تعز توقع بهم. عندما يذهبون إلى الحوار بأوجه متعددة، تعز تربك عقولهم  وعيونهم ترى جدلا.
يا أمي، لذلك كله، فتعز يجب أن تقتل وتذل وتنتهك وأن يكبل أبناءئها بالسلاسل، من أجل أن يتسنى لهم فرصة تضمن بل  وتسهل لهم طريق العودة إلى دفت الحكم.


  مواضيع متعلقة

الحوثيون على خطى الحشد الشعبي

بين الموت الثقافي والموت الحقيقي

سلام يا عدن .. يا أرض السلام

القبيلة الهاشمية !

لا حل للقضية اليمنية بدون وجود الشراكة الاستراتيجية بين اليمن والخليج

وعود النموذج الصومالي

جامعات الرمق الأخير

نجومٌ في العاصفة.. روضة الجيزاني.. رائدة الأدب والإعلام العربي

اتذكر يوم 21 فبراير !!!

إذاعة صنعاء مسيرة تتجدد !!!  بقلم  أ. صلاح علي القادري

ثورات الربيع وأسباب اﻹنتكاسة (1)

ًًحلب وجع لا ينتهي " تقاسيم"

باسندوه : قدوة المسؤولية ورجل المدنية والتوافق

نكف من طراز جديد

قراءة في تقرير منظمة مواطنة "فصول من جحيم"

تفكيك خريطة كيري اليمنية!

عن الإسلام السياسي

اليمن والمبادرات الدولية

الموقف من الخارطة

شر خلف (ولد الشيخ ) ، لشر سلف (بن عمر )