الدكتوراه بامتياز للباحث اليمني بشير الحمودي من جامعة اسيوط           وفاة نجل الطبيب اليمني الفرزعي متأثرا بجروحه فيما لا يزال مصير والده مجهولا          600 ألف سلة غذائية تلقى مصيرا مجهولا في تعز،واللجنة الفرعية التي يسيطر عليها الناصري تحاول الهروب إلى الأمام باختلاق فبركات عن المحافظ والجيش           وزير التربية والتعليم ينجح في توفير تمويل لإعادة بث القناة التعليمية من عدن          عاااجل السعودية تتدخل لاخماد تمرد جديد في احد المحافظات الجنوبية          نجومٌ في العاصفة.. روضة الجيزاني.. رائدة الأدب والإعلام العربي           اذا صح هذا الخبر فإن المخلوع صالح سيعود لحكم اليمن وعبد الملك الحوثي هو الخاسر الأكبر          مفاجأة.. مركز الملك سلمان بن عبدالعزيز يستجيب لمراسل قناة الجزيرة "تفاصيل"          هذا هو الخبر الصادم والمزلزل للمجلس الانتقالي لكنه اسعد وأروع خبر يتلقاه هادي منذ إطاحته بالمحافظين الثلاثة          دبي.. أهدى شقيقته سيارة بقيمة 1.8 مليون درهم.. ثم فاجأها بحقيقة صادمة! (فيديو)          الريال السعودي والعملات الأجنبية ترتفع مجدداً مقابل الريال اليمني (أسعار الصرف اليوم الإثنين 19/يونيو/2017م)          ليس الزبيدي ولا علي سالم البيض ..هذا هو الرجل القوي الذي سيحكم الجنوب          شاهد فلكي يمني بارز يفجر مفاجأة .. ترقبوا الخميس المقبل سيكون "بداية الظلم"!          مشاهد جريئة في مسلسل سعودي .. ووزارة الثقافة تطالب القناة التي تعرضه بالتوقف على الفور .. شاهد الصور          مشاهد جريئة في مسلسل سعودي .. ووزارة الثقافة تطالب القناة التي تعرضه بالتوقف على الفور .. شاهد الصور          الامارات تتلقى صفعة مدوية جنوب اليمن!
هل الذهب ملاذنا الآمن حقاً؟
المصدر:  يمن جارديان        20/1/2016  

مع انهيار أسواق الطاقة العالمية، التي تعاني من تخمة المعروض، وارتفاع الطلب النسبي على الذهب، مستفيداً من كونه ملاذاً استثمارياً آمناً في أوقات الأزمات الجيوسياسية والاقتصادية العالمية، هوت العقود الآجلة لخام برنت إلى مستوى متدنٍ للغاية بالمقارنة مع المعدن النفيس.

فقد ارتفعت أوقية الذهب أكثر من 4% هذا العام إلى نحو 1100 دولار، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام برنت أكثر من 15% إلى ما دون الـ 32 دولاراً للبرميل، وبالقرب من أدنى مستوى له في 12 عاماً.


بحسبة بسيطة، تشتري أوقية الذهب اليوم نحو 35 برميلاً من النفط، وهو الرقم الأكبر منذ عام 1988، متجاوزة المعدل التاريخي بكثير الذي لا يتجاوز 16 برميلاً لأوقية الذهب الواحدة.

وعند الأخذ بالاعتبار الاتجاهات التاريخية على المدى الطويل، فإن برميل النفط الخام عليه أن يتداول ضُعف سعره الحالي تقريباً من أجل الحفاظ على علاقاته النسبية التاريخية مع الذهب.


ومع تداول الذهب قرب أعلى مستوياته في شهرين، فإن سعره الحالي يشتري نحو 79 أوقية من الفضة، والتي تعتبر النسبة الأعلى منذ نصف عام تقريباً، حيث لم يتم تجاوز هذه النسبة في العقدين الماضيين إلا في خمس مناسبات سابقة، وفي كل مرة كانت فترة التجاوز لا تستمر لأكثر من ثلاثة أشهر.

أما متوسط هذه النسبة، منذ أوائل سبعينيات القرن الماضي إلى يومنا هذا، فيبلغ نحو 55 مرة، ومن أجل أن تنخفض النسبة الحالية، المرتفعة للغاية، إلى مستويات قريبة من متوسطها التاريخي، فعلى أسعار الفضة إما أن ترتفع بنسبة أعلى من الذهب، أو أن تنخفض بنسبة أقل منه.


في الواقع، أصبح الذهب أفضل حالاً خلال الفترة الأخيرة نتيجة لاضطراب الأسواق العالمية والتوترات الجيوسياسية في كل من الشرق الأوسط وآسيا، وهو ما دفع المستثمرين للبحث عن ملاذ آمن بعيداً عن الفضة التي تراجعت بسبب استئثار الاستخدامات الصناعية، المتراجعة عالمياً، بنصف الطلب، مقارنة مع 11% بالنسبة للذهب.

رغم ذلك، يُظهر التاريخ أن الذهب، خلال فترة الأزمات، لم يكن قادراً على تجاوز هذه النسبة لفترة طويلة من الزمن.


على سبيل المثال، عندما بلغت نسبة أوقية الذهب إلى الفضة ذروتها في أغسطس/آب الماضي، إلى ما يقرب من 81 مرة، ارتفعت الفضة بنسبة 15% في الشهرين التاليين مقارنة بارتفاع بلغ 4%، فقط، للذهب خلال نفس الفترة.


وحتى عندما تمكن الذهب من تجاوز هذه النسبة على مدى شهرين، أيضاً، خلال ذروة الأزمة المالية العالمية في عام 2008، عادت الفضة لتتفوق على الذهب في السنة التي تلتها.

هذا مؤشر هام يعطي دلالات واضحة بأن، قريباً جداً، سيبدأ المستثمرون بالنظر إلى مخاطر ارتفاع التقييم النسبي بين هاتين السلعتين والتي، عندها، ستبدأ الفضة بتحقيق مكاسب مهمة على حساب الذهب.


وبعيداً عن التحليل التقني واتجاهات الأسعار التاريخية، فإن التوقعات باستمرار مجلس الاحتياطي الاتحادي في رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة من شأنه أن يُخفت بريق المعدن الأصفر، الذي لا يقدم عائداً على استثماراته، ويقلل بالتالي من جاذبيته الاستثمارية، ما قد يكون عاملاً مثبطاً على المدى القصير للمستثمرين الذين يفضلّون الاستثمار بالذهب.


إضافة إلى ذلك، فقد جاءت بيانات الوظائف الأميركية الأخيرة أفضل بكثير من المتوقع، ما يدعم الرأي القائل بأن الاحتياطي الاتحادي قد يجد سبباً كافياً لرفع أسعار الفائدة بمعدل ثابت، نسبياً، طوال عام 2016، وبالتالي، فإن الارتفاع المتوقع على قيمة الدولار سيزيد من الضغوط على أسعار العقود الآجلة للذهب.

فالذهب، مثل غيره من السلع الأساسية المقومة بالدولار، يتحرك عادة في الاتجاه المعاكس للدولار، لأن ارتفاع الدولار يجعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة للتجار الذين يتعاملون بعملات أخرى.


وعلى جانب الطلب العالمي، فإن القلق المتنامي بشأن تباطؤ النمو الاقتصادي في الصين يمثل مشكلة رئيسية، إذ أن الصين هي ثاني أكبر اقتصاد في العالم وأكبر مستورد للمعادن.

وفي حين أن المخاوف من هذا التباطؤ جعلت أسعار الذهب ترتفع في البداية، إلا أن عمليات بيع واسعة على المعدن النفيس، فيما بعد، أثبتت أنها أكثر قوة وصلابة.

ومن المهم هنا أن نتذكر بأن نحو 91% من الطلب الفعلي يأتي من خارج الولايات المتحدة، ومعظمه في الأسواق الناشئة، مثل الصين والهند، وأن في كثير من الاقتصادات الأخرى، مثل روسيا وبيرو وجنوب أفريقيا وكندا والمكسيك والبرازيل، لا يزال الذهب يشهد في الواقع ارتفاعاً في الطلب.
مازن إرشيد
(خبير اقتصادي أردني) نقلا عن العربي الجديد


  مواضيع متعلقة

لماذا قامت مصر بتعويم الجنيه؟ 10 أهداف للتعويم

أرامكو السعودية تنفي السعي لشراء مصفاة ليوندل في هيوستون

هبوط أسعار النفط رغم اتفاق تخفيض الإنتاج

570 مليار دولار تمر بلندن يومياً.. والـ Brexit يهددها

هبوط أرباح بنك التسليف باليمن في 2015

«بن همام» يخرج عن صمته ويكشف لـ«رويترز» خطورة نقل البنك المركزي اليمني

النفط يسجل مكاسب أسبوعية قوية ومحللون يرون الصعود غير مبرر

الذهب يرتفع في التعاملات الآسيوية مع انحسار توقعات رفع الفائدة الأمريكية

هبوط طفيف للنفط بفعل صعود الدولار

الذهب عند أعلى مستوى في نحو 3 أسابيع بعد بيانات أمريكية ضعيفة

النفط يخسر 3% عقب زيادة مفاجئة في المخزونات الأميركية

الذهب ينخفض مع ارتفاع الدولار والأسهم والأنظار تتجه لاجتماع مركزي أمريكا

الاتحاد الأوروبي يعتزم الاستثمار في أفريقيا والشرق الأوسط بـ 62 مليار يورو

هل سيؤثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على المصارف الإماراتية والسعودية؟

الذهب يسجل أعلى سعر في عامين بعد استفتاء بريطانيا

النفط يتراجع بفعل قوة الدولار والمخاوف بخصوص أوروبا وآسيا

الدولار يسجل أكبر انخفاض يومي في 4 أشهر بعد بيانات ضعيفة

الأمم المتحدة تدعو لإنشاء هيئة إنقاذ لاقتصاد اليمن

برنت فوق 50 دولارا للبرميل للمرة الاولى في حوالي 7 أشهر

شركة " فورد " تستدعي 271 ألف شاحنة بيك أب طراز أف-150