مركز الملك سلمان يدشن المرحلة الثانية من تأهيل الأطفال المجندين          رئيس الجمهورية يعود الى الرياض قادماً من الولايات المتحدة الامريكية          وزير الأوقاف يتلقى برقية إشادة من وزير الحج السعودي ٠٠ويؤكد فتح باب العمرة لليمنيين لهذا العام          بحضور دولة رئيس الوزراء .. وزارة الأوقاف والإرشاد تنظم لقاءً موسعاً لعلماء ودعاة وخطباء عدن          ملياري ريال إيرادات الحوثيين من فارق بيع الغاز للمواطنيين في أقل من شهر          12 قتيلا و26 جريحا مدنيا بتعز خلال اكتوبر المنصرم          مصافي عدن تستعد لبدء المرحلة الثانية من مشروع محطة الكهرباء          هذا ما حدث للصحافيتين الفرنسيتين من الميليشيات في اليمن          وزير الأوقاف والإرشاد يدعو للتلاحم والترابط خلف المشروع الوطني في مواجهة الانقلاب          الحوثيون يفجرون منزل ناشط حقوقي في نهم شمال شرق العاصمة صنعاء          هبوط عملة إيران يجبر التجار على وقف بيع عملات أجنبية          الجبير يوجه رسالة إلى إيران: "طفح الكيل"          اجتماع برئاسة رئيس الوزراء يقر استئناف العمل في قطاع النجارة بالمؤسسة الاقتصادية في عدن          ترامب يحث مجلس الأمن على تجديد التحقيق الخاص بأسلحة سوريا الكيماوية          وكيل وزارة الصحة الحيدري يتفقد سير العمل بمستشفى مارب العسكري          عاجل: محافظ عدن يقدم استقالته للرئيس هادي "نص الرسالة"
7 أيام في بلاد آسيا ينهيها الملك باستراحة محارب.. تفاصيل مؤثرة وأوسمة والحصاد ملياري
المصدر:  يمن جارديان-متابعات        5/3/2017  

 

أسبوع كامل شهد زيارات مكوكية لثلاث دول، وشهد اتفاقيات ومذكرات تفاهم واجتماعات قمة وملتقيات اقتصادية دارت تفاصيلها خلال الأيام السبعة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- قبل أن يأخذ في وقت سابق اليوم ما يشبه استراحة المحارب؛ قبل أن يعاود نشاطاته المكوكية ضمن جولته الآسيوية الكبرى، التي بدأت السبت الماضي بماليزيا، ثم إندونيسيا، وانتهت اليوم بسلطنة بروناي، وتستكمل عقب إجازة قصيرة طريقها إلى محطات اليابان، وجمهورية الصين الشعبية، وجمهورية المالديف، والمملكة الأردنية الهاشمية.

محطة البداية

البداية كانت السبت الماضي من ماليزيا؛ حيث وصلها بحفظ الله ورعايته، وكان في استقبال خادم الحرمين الشريفين لدى وصوله مطار كوالالمبور الدولي رئيس الوزراء الماليزي محمد نجيب عبدالرزاق، وعدد من المسؤولين الماليزيين، ووسط حفاوة شعبية كبيرة توجه خادم الحرمين الشريفين في موكب رسمي إلى مقر البرلمان الماليزي؛ حيث أطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيباً بمقدم خادم الحرمين الشريفين.

شهادتا دكتوراة بماليزيا

وفي ماليزيا، منحت الجامعة الإسلامية العالمية، خادم الحرمين الشريفين درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم السياسية (خدمة الإسلام والوسطية)، وجائزة الإنجاز الفريد المتميز في خدمة الإسلام والأمة؛ حيث جاء ذلك خلال تشريفه -رعاه الله- حفل الجامعة الإسلامية العالمية في ماليزيا؛ ذلك تقديراً لجهوده، أيده الله، في خدمة الإسلام والمسلمين.

وقبلها شرف خادم الحرمين حفل جامعة مالايا بمناسبة منحه، حفظه الله، درجة الدكتوراه الفخرية في الآداب، تقديراً من الجامعة لجهوده وإسهاماته في خدمة العلم للأمة الإنسانية جمعاء.

مبتعثو ماليزيا

وحرصاً من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على تلمّس احتياجات المواطنين والمواطنات، والاهتمام بقضاياهم، فقد أمر بإلحاق الطلبة والطالبات الدارسين حاليّاً على حسابهم الخاص في ماليزيا بالبعثة التعليمية ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، ممن بدأوا الدراسة الأكاديمية في جامعات موصى بها، وفي تخصصات الابتعاث المعتمدة، أو من أنهى الساعات المطلوبة في التخصصات الأخرى.

"أرامكو" و"بتروناس"

وشرف خادم الحرمين الشريفين ورئيس وزراء ماليزيا محمد نجيب عبدالرزاق في كوالالمبور، حفل توقيع اتفاقية شراء حصة بين أرامكو السعودية وشركة النفط والغاز الوطنية الماليزية "بتروناس"، مشروع التطوير المتكامل للتكرير والبتروكيماويات "رابد" مجمع بينغيرانغ المتكامل، وأعلنت أرامكو أن استثماراتها في مشروع مصفاة نفطية في ماليزيا بقيمة 7 مليارات دولار ستعزز طرح أسهم شركة أرامكو السعودية للاكتتاب العام المقبل.

4 مذكرات تفاهم

وبحضور خادم الحرمين ورئيس وزراء ماليزيا، تم خلال الزيارة وفي قصر رئيس الوزراء الماليزي بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، التوقيع على أربع مذكرات تفاهم بين حكومتي المملكة العربية السعودية، ومملكة اتحاد ماليزيا، وتتعلق مذكرة التفاهم الأولى بالتعاون في المجال التجاري والاستثماري، وتشمل مذكرة التفاهم الثانية التعاون في مجال العمل والموارد البشرية، كما تتعلق مذكرة التفاهم الثالثة بالتعاون في المجال العلمي والتعليم، فيما تعنى مذكرة التفاهم الرابعة بالتعاون بين وكالة الأنباء السعودية، ووكالة الأنباء الماليزية.

مجلس الأعمال

وعُقد في كوالالمبور، على هامش الزيارة، منتدى الأعمال السعودي الماليزي، والذي نظمته وزارة التجارة والاستثمار وأكدت المملكة سعيها إلى جذب الاستثمارات النوعية وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030، وحضر المنتدى الدكتور غسان السليمان محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وكبار مسؤولي وزارة التجارة الماليزية، إضافة إلى حضور أكبر 500 شركة ماليزية في مختلف القطاعات، كما حضر من الجانب السعودي عدد من رجال الأعمال، و100 شركة سعودية؛ لبحث الفرص الاستثمارية المشتركة بين الطرفين.

خلق الفرص

وأكدت المملكة أنها ستواصل برامجها لاستقطاب الاستثمارات النوعية من الدول الشقيقة والصديقة في القطاعات الاقتصادية المختلفة، واتخاذ الإجراءات الكفيلة لتطوير بيئة الأعمال والاستثمار وخلق الفرص المواتية لها، إضافة إلى العناية بقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال، باعتبار أن هذا القطاع من القطاعات الواعدة لتوفير فرص عمل للمواطنين، وزيادة القيمة المضافة في الاقتصاد السعودي وفق رؤية 2030.

و7 مذكرات مليارية

وتم تبادل 7 مذكرات تفاهم باستثمارات في السعودية تصل قيمتها إلى أكثر من 8 مليارات ريال؛ للتعاون في مجالات: تطوير اللقاحات، النقل العام، الأغذية، صيانة الطائرات، برمجيات وحلول إلكترونية، والأجهزة الكهربائية، إضافة إلى تنفيذ مشروعات مشتركة في الطاقة، الأمر الذي يدل على نمو التبادل التجاري بين المملكة العربية السعودية وماليزيا.

محطة إندونيسيا

وفي محطته الثانية ضمن جولته الآسيوية، وصل خادم الحرمين إلى إندونيسيا وكانت زيارة حافلة ففي قصر إستانة الرئاسي في جاكرتا تم التوقيع على إعلان مشترك ومذكرات تفاهم وبرامج تعاون بين البلدي وقد جرى التوقيع على إعلان مشترك حول رفع مستوى الرئاسة للجنة المشتركة، كما جرى توقيع مذكرة تفاهم بشأن مساهمة الصندوق السعودي للتنمية في تمويل مشاريع إنمائية،

وتم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الثقافي، كما تم توقيع برنامج التعاون في مجال قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، كذلك تم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في المجالات الصحية وجرى التوقيع على مذكرة تفاهم لإطار تشغيلي للنقل الجوي، وأيضاً التوقيع على برنامج تعاون علمي وتعليمي وتم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الشؤون الإسلامية، كما تم توقيع مذكرة تفاهم في مجال المصايد البحرية والثروة السمكية وتوقيع برنامج التعاون في المجال التجاري، كما جرى توقيع اتفاق تعاون في مجال مكافحة الجريمة.

وسام الجمهورية

وعقب مراسم التوقيع، قلد الرئيس الإندونيسي خادم الحرمين الشريفين، وسام (نجمة الجمهورية الإندونيسية) الذي يعد أعلى أوسمة الجمهورية؛ تقديراً لجهود الملك المفدى في مختلف المجالات.

ملتقى الأعمال بجاكرتا

وعلى هامش الزيارة، عُقد في جاكرتا ملتقى الأعمال السعودي الإندونيسي، على هامش جولة خادم الحرمين الشريفين الرسمية لإندونيسيا، وتم توقيع عدة مذكرات واتفاقيات شراكة استراتيجية بقطاعات الطاقة والصحة والإسكان والسياحة بقيمة إجمالية بلغت 13.5 مليار ريال.

مشروعات مشتركة

وشملت اتفاقيات الشراكة ومذكرات التفاهم مشروعات مشتركة في قطاع إنتاج الطاقة الكهربائية، وخدمات الرعاية الصحية والخدمات الطبية، كما شملت مشروعات الإسكان، والتعاون في خلق استراتيجيات طويلة الأمد في توطين الخبرات والكفاءات البشرية والتكنولوجيا المتطورة في مجال الموارد البشرية، كما شملت الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المجال السياحي، وخدمات الحج والعمرة وقدمت الهيئة العامة للاستثمار في الملتقى للجانب الإندونيسي عرضاً للأهداف والفرص الاستثمارية لرؤية المملكة 2030، كما عقد الجانبان اجتماعات ثنائية لرجال الأعمال من البلدين.

وقدم مسؤولو الهيئة العامة للاستثمار كذلك عروضاً لجذب الاستثمارات في عدد من القطاعات هي القطاعات المالية والمصرفية، والنقل واللوجستيات، والبتروكيماويات، وصناعات الأغذية، والصحة والأدوية، والقطاع السياحي؛ حيث يُذكر أن حجم التبادل التجاري بين المملكة العربية السعودية وجمهورية إندونيسيا بلغ في العام 2015 أكثر من 19 مليار ريال، في حين بلغ عدد المشاريع المشتركة بين البلدين 8 مشاريع خدمية، وبلغ عدد مشاريع الاستثمار الإندونيسي في المملكة بملكية 100% 5 مشاريع متنوعة.

شجرة قصر مردكا

وعلى هامش الزيارة، التقى خادم الحرمين والرئيس جوكو ويدودو رئيس جمهورية إندونيسيا، في قصر مردكا الرئاسي بالعاصمة جاكرتا، أبرز الشخصيات الاسلامية في إندونيسيا، وأكد الملك تشرف المملكة بخدمة الحرمين الشريفين وتقديم ما في وسعها لكل ما من شأنه خدمة الإسلام والمسلمين، بعد ذلك تحدث عدد من الشخصيات الإندونيسية، معبرين عن شكرهم لخادم الحرمين الشريفين على هذه الزيارة لإندونيسيا، وفرصة الالتقاء به، حفظه الله، ومشيدين بجهوده واهتمامه بخدمة الإسلام والأمة المسلمة، وقبيل مغادرة قصر مردكا الرئاسي تفضل خادم الحرمين بغرس شجرة في حديقة القصر، بمناسبة زيارته لإندونيسيا.

مسجد الاستقلال

وزار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أول أمس الخميس، في العاصمة الإندونيسية جاكرتا مسجد الاستقلال، الذي يعد من أبرز المعالم الإسلامية في إندونيسيا وقد أدى خادم الحرمين الشريفين، والرئيس الإندونيسي، ركعتي السنة ثم قدم الملك هدية تذكارية لمسجد الاستقلال بجاكرتا عبارة عن حزام الكعبة المشرفة واستمع خادم الحرمين الشريفين إلى إيجاز عن تاريخ تأسيس المسجد ومراحل إنشائه، ودوره في تحفيظ القران الكريم ونشر العلم.

بعد ذلك وقع الملك في سجل الزيارات، مبدياً، سعادته بزيارة بيت من بيوت الله (مسجد الاستقلال)، الذي يعد معلماً إسلامياً ومركز إشعاع في جنوب شرق آسيا لما يقوم به من دور في تحفيظ القران الكريم ونشر الثقافة الإسلامية، دعياً الله أن يجزي القائمين على هذا المسجد خير الجزاء وأن يجعل أعمالهم في ميزان حسناتهم.

المحطة الثالثة

وفي ثالث محطاته، وصل بحفظ الله ورعايته خادم الحرمين، في وقت سابق اليوم، إلى سلطنة بروناي دار السلام في زيارة رسمية؛ حيث كان في مقدمة مستقبلي خادم الحرمين الشريفين لدى وصوله مطار بروناي الدولي السلطان حسن البلقيه سلطان بروناي دار السلام والأمير المهتدي بالله ابن السلطان حسن البلقيه ولي العهد كبير الوزراء وعدد من المسؤولين، ثم توجه في موكب رسمي إلى قصر الأستانة نور الإيمان وسط ترحيب شعبي؛ حيث اصطف طلبة المدارس؛ للترحيب بمقدم خادم الحرمين الشريفين إلى بروناي.

وسام العرش

وفور وصول خادم الحرمين إلى قصر الأستانة نور الإيمان جرت مراسم الاستقبال الرسمية؛ حيث اطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة؛ ترحيباً بالملك المفدى، وعزف السلامان الملكي السعودي والوطني البروناي وتسلم خادم الحرمين الشريفين من السلطان حسن البلقيه وسام الأسرة المالكة للعرش البروناي تقديراً له.

وفي وقت لاحق عقد خادم الحرمين والسلطان حسن البلقيه في قصر الأستانة نور الإيمان جلسة مباحثات رسمية جرى خلالها بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والتعاون في مختلف المجالات، وبعدها أقام السلطان في قصر الأستانة، مأدبة غداء تكريماً لخادم الحرمين الشريفين؛ ذلك قبل أن يغادر الملك بحفظ الله ورعايته السلطنة؛ حيث كان في وداعه بمطار بروناي الدولي، السلطان حسن البلقيه وولي العهد كبير الوزراء، وعدد من المسؤولين.

بيان مشترك

وصدر، اليوم، بيان مشترك في ختام زيارة خادم الحرمين إلى سلطنة بروناي، أوضح أن القائدين اتفقا على تنشيط الاتفاقية العامة الموقعة بين البلدين التي تشمل المجالات الاقتصادية والاستثمارية والفنية والتعليمية والثقافية والشبابية والرياضية، وعلى أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات السياسية والعسكرية والأمنية والشؤون الإسلامية.

وتابع البيان: "يتطلع القائدان إلى أن يخرج اجتماع اللجنة السعودية البروناوية المشتركة المقرر عقده هذا العام بنتائج تخدم اقتصاد البلدين، وتعزز التعاون بين القطاع الخاص فيهما".

وأشاد السلطان حسن البلقيه بالجهود التي يبذلها خادم الحرمين الشريفين وحكومة المملكة العربية السعودية لخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما من حجاج ومعتمرين وزوار، وتبادل القائدان الآراء حول القضايا الإقليمية والدولية بما في ذلك آخر المستجدات في الشرق الأوسط.

فلسطين وسوريا

وأكدا أهمية التوصل إلى حل دائم وشامل وعادل للقضية الفلسطينية وفقاً لمضامين مبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، وعلى أهمية إيجاد حل سياسي للأزمة السورية على أساس بيان جنيف (1) وقرار مجلس الأمن رقم (2254)، وعلى أهمية تقديم المساعدات الإنسانية وأعمال الإغاثة للنازحين واللاجئين السوريين.

استقرار اليمن

وشدد القائدان على أهمية المحافظة على وحدة اليمن، وتحقيق أمنه واستقراره، وعلى أهمية الحل السياسي للأزمة اليمنية على أساس المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني، وقرار مجلس الأمن رقم (2216)، مؤكدين دعمهما للسلطة الشرعية في اليمن وكذلك تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى كل المناطق اليمنية.

محاربة الإرهاب

واتفق القائدان على تنسيق المواقف في منظمة التعاون الإسلامي والأجهزة المرتبطة بها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، ومصلحة الأمة الإسلامية، كما أكدا ضرورة نبذ التطرف ومحاربة الإرهاب بكل أشكاله وصورة، وأياً كان مصدره.

استقبال شعبي

وشهدت زيارات الأيام السبع عدة مواقف إنسانية؛ فقد احتشد المئات من المواطنين وطلاب المدارس في شوارع الدول الثلاث للترحيب بالضيف الكبير، ففي إندونيسيا بث ناشطون إندونيسيون مقطعاً لفيديو يُظهر الفرحة العارمة والاستقبال الكبير في شوارع جاكرتا، أثناء وصول موكب خادم الحرمين إلى القصر الرئاسي في "بوجور" وحرص نواب البرلمان الإندونيسي وقادة الأحزاب ورؤساء المجموعات البرلمانية والضيوف الذين اكتظت بهم القاعة الكبرى في المجلس أثناء مرور خادم الحرمين الشريفين لإلقاء كلمته، على التقاط السيلفي مع الملك سلمان، معبرين بذلك عن حجم المحبة التي يحظى بها في أكبر دولة إسلامية تضم قرابة الـ 250 مليون نسمة.

2000 ميل

وتناولت وسائل الإعلام قصة المسنين الإندونيسيين "داني وهييري دوبي" اللذين سافرا أكثر من 2000 ميل للقدوم إلى مدينة بوجور؛ لرؤية الملك سلمان وفق ما أوردته صحيفة "جاكرتا بوست"؛ حيث استقلّا سفينة في رحلة استغرقت أياماً من مدينة "ميدان"، ووصلت إلى بوجور صباح الأربعاء الماضي، قبل وصول الملك سلمان بساعات، ونقلت الصحيفة عن المسافريْن البالغيْن من العمر 65 عاماً، قولهما: إنهما سافرا وقطعا هذه المسافة كلها لسبب واحد هي رؤية الملك سلمان فقط.

صور "السيلفي"

وأظهرت مقاطع الفيديو حِرص المسؤولين الإندونيسيين على التقاط صور السيلفي مع الملك سلمان -رعاه الله- الذي تصفه وسائل الإعلام الإندونيسية بـ"الضيف الكبير"، وقبيل مغادرة قصر مردكا الرئاسي؛ غرس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود شجرة في حديقة القصر، بمناسبة زيارته الحالية لإندونيسيا.

الفيديو المليوني

كما ظهر فيديو "سيلفي" الملك سلمان مع الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، وحظي بأكثر من مليونين و500 ألف مشاهدة من قبل الإندونيسيين خلال ساعات قليلة.

أحفاد "سوكارنو"

ورغم ازدحام جدول الزيارة ووسط حفاوة كبيرة لم ينسَ خادم الحرمين أن يسأل عن أبناء وأحفاد الرئيس الإندونيسي الراحل أحمد سوكارنو؛ ففي لفتة إنسانية غير مستغربة سأل خادم الحرمين مرتين عن حفيدة "سوكارنو".

وجاء حديث الملك عن أحفاد "سوكارنو"، أثناء وجوده في القصر الرئاسي في بوجور عقب استقبال الرئيس الإندونيسي له، وفي وقت لاحق تشرفت حفيدة "سوكارنو" بوان ماهاراني، بالسلام على خادم الحرمين الشريفين.

شيلات ترحيبية

وعلى غرار الشيلات السعودية أطلق الإندونيسيون شيلة ترحيبية بالزائر الكبير خادم الحرمين الشريفين ونشرت وسائل الإعلام الإندونيسية والعالمية الكثير عن مستوى الاستقبال والاحتفاء الإندونيسي ملامح الاحتفاء تعددت مروراً بالاصطفاف الشعبي الكبير، والإصرار على تنفيذ كامل بروتوكول الاستقبال برغم الأمطار الغزيرة المصاحبة، مثلما لفتت صورة رفع المظلات الواقية من المطر من قبل كبار مسؤولي البروتوكول الإندونيسي؛ لحماية ضيفهم الكبير من غزارة الأمطار.

"السعونيسية"

من اللمسات اللافتة أيضاً كانت ميدالية تذكارية تم توزيعها على الوفد المرافق حملت كلمة (السعونيسية) باللغتين العربية والإنجليزية دمجت اسم الدولتين؛ في إشارة بارعة عميقة لمستوى التقارب الكبير والأخوي بين البلدين الشقيقين، والألوان بلون علمي البلدين وإطار مذهب.

ترحيب طالبة

ومن داخل فصلها رحبت طالبة إندونيسية بطريقتها الخاصّة بالملك سلمان بعبارة ترحيبية على ورقة كتبت فيها "مرحباً بكم في إندونيسيا"، وأشير إلى الورقة على حساب خادم الحرمين الشريفين الرسمي، في "تويتر".

سيلفى المركبة

وفي ماليزيا نشر رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبدالرزاق عبر حسابه الرسمي في "تويتر" صورة سيلفي التقطها مع خادم الحرمين في المركبة أثناء الزيارة الرسمية لخادم الحرمين إلى ماليزيا، وأشار رئيس الوزراء الماليزي إلى الصداقة الكبيرة بين البلدين.

اصطفاف القدوم

وفي بروناي شهد الموكب الرسمي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والذي كان متوجهاً من المطار إلى قصر الأستانة نور الإيمان، ترحيباً شعبياً؛ حيث اصطفّ المواطنون هناك وطلبة المدارس؛ للترحيب بمقدم خادم الحرمين الشريفين إلى بروناي.

 


  مواضيع متعلقة

الجبير يوجه رسالة إلى إيران: "طفح الكيل"

الجبير لـ"عون": ادعاءاتكم عن احتجاز الحريري باطلة

البحرين تحبط مخططاً إرهابياً إيرانياً كبيراً

قرقاش: الخطاب المذهبي يسعى لإخضاع العرب للنفوذ الإيراني

خادم الحرمين يرعى المؤتمر السعودي الدولي الرابع لتقنية المعلومات.. غداً

أردوغان لولي العهد: زيارتكم لبلادنا رسالة قوية لوقوفكم معنا

ولي العهد السعودي يبحث مع أردوغان قضايا المنطقة

تخفيض رواتب الوزراء.. مظهرٌ لأزمةٍ سعودية مزمنة أم بدايةٌ لإصلاحٍ حقيقي؟

إلغاء وإيـقاف وتعـديل 51 بـــدلا ومكافأة وميزة لموظفي الدولة

السعودية تطبب 2605 لاجئين في الزعتري خلال أسبوع

الجبير لظريف: إيران راعية الإرهاب وبالوقائع الدامغة

السعودية لمجلس الأمن: إيران تخرق القرار 2216 ويجب صدها

السعودية: أمن الحج "خط أحمر".. ولن نسمح بتسييس هذه العبادة

أمير مكة: خطط الحج تنفذ بحزم لحماية ضيوف الرحمن

الكويت تطلب من "الإنتربول" ضبط برلماني شيعي أساء للسعودية والبحرين

«الداخلية السعودية »: سعودي داعشي عاون يمنيَّين على قتل العميد عسيري

الملك سلمان يأمر بصرف راتب شهر للمشاركين في عاصفة الحزم

السعودية ترفع رسوم التأشيرات لزيادة الإيرادات.. وتشديد عقوبة "التفحيط"

الكويت.. ضبط فلبينية داعشية خططت لعمل إرهابي

إعلان حالة الطوارئ في مطار دبي وتعليق الرحلات .. لهذا السبب